الرئيس الفلسطيني يعلن الحداد 3 أيام ويدعو إلى إضراب عام

وصف الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، السفارة التي افتتحتها الولايات المتحدة في القدس، اليوم الاثنين، بأنها بؤرة استيطانية، معلنا إضرابا عاما وحدادا تزامنا مع احتفال إسرائيل بذكرى تأسيسها.

وقال عباس في اجتماع للقيادة الفلسطينية إن السفارة الجديدة بمثابة 'بؤرة استيطانية أمريكية في القدس'، مضيفا، 'نشكر من أعلن رفضه لنقل السفارة، ونطالب من لم يتخذ موقفا أن يفعل'.



كما أعلن الرئيس الفلسطيني 'الحداد 3 أيام وإضرابا عاما بمناسبة الذكرى السبعين للنكبة'.

وافتتحت الولايات المتحدة، اليوم الاثنين، سفارتها بإسرائيل بمدينة القدس في مقر مؤقت بالقنصلية الأمريكية، ترتيبا لنقلها من تل أبيب، في خطوة لاقت رفضا عربيا وأشعلت مواجهات بين المحتجين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية منذ إعلان الرئيس الأمريكي ترامب عن ذلك القرار في كانون الأول الماضي.

وأوقعت المواجهات على حدود غزة مع إسرائيل، بين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية، اليوم الاثنين، 52 قتيلا ومئات الجرحى، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية.


يلفت موقع أخبار للنشر إلى أنّه غير مسؤول عن التعليقات الواردة ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على الأصول واللياقات في التعبير.