الفيلم اللبناني ينافس على جوائز أوسكار

ذكرت 'العربية' أن الفيلم اللبناني'القضية رقم 23' للمخرج زياد دويري تأهل إلى المنافسة النهائية للفوز بجائزة أوسكار كأفضل فيلم أجنبي، في سابقة من نوعها للسينما اللبنانية، على ما أظهرت الترشيحات التي أعلنتها الثلاثاء الأكاديمية الأميركية لفنون السينما وعلومها التي تمنح هذه الجوائز.

ويتنافس الفيلم على هذه المكافأة التي ستمنح خلال حفل توزيع جوائز #أوسكار في 4 آذار/مارس المقبل، مع أربعة أعمال عالمية أخرى هي 'ايه فانتاستيك وومان' (تشيلي) و'لافلس' (روسي) و'اون بادي اند سول' (اللمجر) و'ذي سكوير' (السويد).



واعتبر المخرج اللبناني زياد دويري أن ترشيح فيلمه 'قضية رقم 23 ' لنيل جائزة أوسكار أفضل فيلم أجنبي الثلاثاء يشكل 'إنجازا للبنان كله وليس لي وللممثلين فحسب'.

وتجري أحداث فيلم 'قضية رقم 23' في أحد أحياء بيروت حيث تحصل مشادة بين طوني وهو مسيحي لبناني، وياسر وهو لاجئ فلسطيني. وتأخذ المشادة أبعادا أكبر من حجمها، وتُرفع القضية إلى المحكمة على وقع تضخيم إعلامي يضع لبنان على شفير انفجار.


يلفت موقع أخبار للنشر إلى أنّه غير مسؤول عن التعليقات الواردة ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على الأصول واللياقات في التعبير.