هذا ما اعترف به المسيء إلى السيدة العذراء بعد توقيفه

اعلنت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي أن الساعة 7:00 من تاريخ اليوم 27-11-2017، وفي بلدة كفرصير الجنوبية، أوقفت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي، المدعو أ. س. (مواليد عام 1952 لبناني).

وذلك لإقدامه سابقاً على نشر كلام مسيء بحق السيدة مريم العذراء، على صفحة بإسم وهمي (مصطفى سبيتي) على موقع التواصل الاجتماعي 'Facebook'، الأمر الذي أدّى إلى استياء عارم لدى الناشطين على موقع 'Facebook' ولدى الرأي العام.



بالتحقيق معه، اعترف بما نسب إليه، مؤكداً انه أقدم على فعل ذلك للتعبير عن رأيه في لحظة انفعال وسكر، وبسبب بعض المشاكل العائلية الخاصة.

وقد أقدم على إزالة الكلام المسيء لاحقاً، وذلك بناء على طلب من أحد أقاربه.

وأودع الموقوف القضاء المختص، بناء على إشارته.


يلفت موقع أخبار للنشر إلى أنّه غير مسؤول عن التعليقات الواردة ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على الأصول واللياقات في التعبير.