قرار بشأن قضية السيد موسى الصدر ورفيقيه

أصدرت الغرفة التاسعة في محكمة التمييز برئاسة القاضي جان عيد والمستشارين ماري مطران وبسام الياس الحاج قرارا نهائيا قضى برد طلب نقل الدعوى المتعلقة بقضية الإمام الصدر ورفيقيه الشيخ محمد يعقوب والصحافي عباس بدر الدين من يد المحقق العدلي زاهر حمادة، والذي كان قد سبق وقدمه هنيبعل القذافي،

وبالتالي تقرر بشكل نهائي إبقاء الدعوى أمام القاضي حمادة لعدم وجود أي ارتياب مشروع في حقه، وعدم صحة كل ما أدلي به من أسباب بهذا الخصوص.



كما قررت محكمة التمييز تغريم هنيبعل القذافي مبلغ مليون ليرة إيرادا للخزينة.


يلفت موقع أخبار للنشر إلى أنّه غير مسؤول عن التعليقات الواردة ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على الأصول واللياقات في التعبير.